تشهد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نمواً متسارعاً في الخدمات المقدمة على شكل حلول برمجية في مجال تكنولوجيا التعليمادنبرة/بيروت - 14 سبتمبر 2016 - قامت شركة "آدمينيسترايت" المقدمة للبرمجيات على شكل خدمة لشركات وإدارات التدريب، والتي تشهد نمواً متسارعاً، بفتح مكتبها لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في بيروت، لبنان. وبذلك تنضم "آدمينيسترايت" إلى المجموعة المتزايدة من الشركات التقنية العالمية الناشئة في منطقة بيروت الرقمية لتصبح الشركة الأسكتلندية الناشئة الأولى التي تفتح مكتب إقليمي لها في لبنان.

وكمقر للشركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، يعد مكتب الشركة في بيروت المكتب الدولي الثاني التي تفتتحه "آدمينيسترايت" هذا العام، بعد مكتبها في الولايات المتحدة في إبريل، وتأتي هذه الخطوة كاستجابة للنمو المتزايد في أنشطة العملاء في المنطقة - حيث تستخدم حلول "آدمينيسترايت" الرائدة في هذا المجال من قبل الكثير من شركات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مثل "برايس ووتر هاوس كوبرز" (PwC) و مورغان الدولية. وكجزءٍ من توسع الشركة الإقليمي، قامت الشركة أيضاً بإطلاق موقع إلكتروني باللغة العربية لها هذا العام.

وعينت شركة "آدمينيسترايت" السيد بوب صبرا كرئيس تنفيذي لمكتبها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وقد شغل السيد صبرا سابقاً منصب مدير العمليات الرقمية في مورغان الدولية، الشركة متعددة الجنسيات الرائدة في مجال التدريب (والتي هي من عملاء "آدمينيسترايت") التي تقوم بتشغيل عملياتها في أكثر من 30 موقع في كل أنحاء العالم.

وقد صرح جون بيبلز، الرئيس التنفيذي لشركة "آدمينيسترايت" عن هذه الخطوة قائلاً: "إن أول عميلٍ لدينا كان يقع مقره في بيروت وتعد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إحدى أسواقنا التي تشهد نمواً متسارعاً، لذلك يسرنا أنه أخيراً سيكون لنا حضور في المنطقة. وتماماً كما هو الحال مع مقرات مكاتبنا الأخرى في مدينة بوزمان في الولايات المتحدة وادنبرة هنا في إسكتلندا، فإن بيروت هي مدينة جميلة ومتعددة الثقافات تزخر بالمواهب والمهارات المحلية وتشاركنا قيمنا التي نلتزم بها".

من جانبه قال بوب صبرا، الرئيس التنفيذي لمكتب "آدمينيسترايت" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "أنا أعمل مع آدمينيسترايت منذ أكثر من 4 سنوات وأنا متحمس جداً للانضمام إلى الفريق حيث أنني آمنت دائماً بالمسار الذي تتجه إليه الشركة والتأثير التحوّلي للحلول البرمجية التي تقدمها".

 

L to R - Patrick Flanagan, Bob Sabra and John Peebles of Administrateمن اليسار إلى اليمين: باتريك فلاناغان (المسؤول التجاري الأعلى)، بوب صبرا (الرئيس التنفيذي للشرق الأوسط و شمال أفريقيا)، جون بيبلز (الرئيس التنفيذي الأعلى) لأدمينيسترايت

 

- تستخدم المؤسسات والشركات حلول "آدمينيسترايت" في تحديد وإدارة ومتابعة وضمان استمرارية تعليم وتدريب موظفيها. علماً بأن الشركات في المتوسط تنفق أكثر من 1,800 دولار أمريكي على كل موظف في السنة إلا أنها تواجه صعوبات في محاولة التتبع الدقيق لإنفاقها وقياس مدى مشاركة الموظفين. لكن بعد تطبيق حلول "آدمينيسترايت"، يدرك العملاء المقدار الكبير من الوقت الذي يمكن توفيره، وإمكانية تحسين إيصال مبادرات تدريب استراتيجية وزيادة الدمج العام للطلاب أو الموظفين في عملية التعلم.
- يأتي هذا التوسع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالتزامن مع مؤتمر LITE 2016 الذي تنظر إليه الشركة على أنه الحدث الأكبر في مجال تكنولوجيا التعليم في المملكة المتحدة والذي يضم متحدثين وحضور من كل أنحاء العالم. يقام المؤتمر في شهر سبتمبر من كل عام، ويعد فرصة للتعلم والاستلهام من كوكبة رائعة من المتحدثين بالإضافة إلى استضافته لفرص تكوين شبكات. ونسخة هذا العام تضم مجموعة واسعة من المتحدثين منهم جون روميو، المبتكر الشريك للعبة الفيديو الشهيرة "دوم" وجيرمي أوبري، محطم الرقم القياسي في ركوب الدراجات.
- في يناير 2016، تم اختيار "آدمينيسترايت" كواحدة من أفضل الشركات الناشئة الواعدة في المملكة المتحدة ضمن برنامج تسريع الأعمال Upscale الذي تقوم برعايته مدينة التكنولوجيا في المملكة المتحدة.
- تقدّر قيمة السوق العام لخدمات التدريب العالمية بما يصل إلى 300 مليار دولار أمريكي تقريباً وفق موقع TrainingIndustry.com وتعد أنظمة إدارة التعلم والتعليم الإلكتروني قطاعات هذه السوق الأسرع نمواً وهي القطاعات التي تستهدفها الحلول البرمجية من “آدمينيسترايت".

ايميل: is@getadministrate.com
تليفون: 0096171419404